رسالة يوتيوب الأخيرة لـ 2019 حقائق وإحصائيات مذهلة

رسالة يوتيوب الأخيرة ل2019 حقائق وإحصائيات مذهلة

في رسالتها الدورية للربع الأخير من عام 2019 ركزت سوزان على الأولويات الثلاث المتعلقة بيوتيوب تجاه صناع المحتوى.. وأكدت أن ليوتيوب ثلاث أولويات هي : دعم صنّاع المحتوى – نجاح الفنانين – تطوير التواصل والارتباط.

مقارنة مع العام الماضي فإن يوتيوب يستمر في النمو والتطوير.. فعدد صناع المحتوى ممن يملكون مليون متابع أو أكثر قد زاد عدده بنسبة 65%  أما صنّاع المحتوى ممن يملكون عشرات أو مئات الألاف من المتابعين فقد زاد عددهم بنسبة 40%

  • دعم صنّاع المحتوى :

بعد ورود كثير من الشكاوى والتعليقات حول بلاغات المطابقة فقد قمنا بعمل تطوير حول هذا الموضوع خلال الشهور القادمة حيث سيتم نقل جميع صنّاع المحتوى إلى الاستديو الجديد الذي تم الاعتماد في تصميمه على طلب الكثير من أصحاب القنوات وصناع المحتوى ونحن على ثقة بأن الجميع سيفضلون هذا الاستديو بمميزاته الحصرية الجديدة..

إضافة إلى ذلك فإننا نعمل على دعم نجاحاتكم من خلال مساعدتكم على تفعيل عملية تحقيق الدخل بطرق جديدة تتجاوز عائدات الإعلانات التقليدية و “الضغط” على الاتصال بين المشاهد وصانع المحتوى فاليوم بدأت آلاف القنوات بتحقيق أرباح مضاعفة من يوتيوب باستخدام المميزات الجديدة التي تساعد معجبيهم على الارتباط بصانع المحتوى بشكل مباشر متل السوبر تشات و عضوية القناة ..

مع تطبيق حكايات يوتيوب فإن الكثير من صنّاع المحتوى قد بدأ باستخدامها ليس فقط من أجل التواصل مع متابعيهم بل من أجل الوصول إلى متابعين جدد.. وبالاعتماد على لغة الأرقام فإن مستخدمي حكايات يوتيوب قد حققوا تطوراً بنسبة 8% مقابل غيرهم..

كما أننا نعمل الآن على تجربة صنع مطابقة بين الإعلانات التي يتم عرضها والمحتوى بحيث يكون هناك توافق بين المحتوى والمنتج.. وكما هو معروف فإن الأيقونات الصفراء تدل على أن الإعلانات المحدودة هي التي يمكن أن تعمل على فيديو محدد بسبب محتواه.. نحن نعمل على تحديد المعلنين المهتمين بالمحتوى الأكثر حداثة لجعل المطابقة أكثر توافقاً بين المحتوى والإعلان الذي يتم عرضه به.. وتدل الإحصائيات على أن النتائج مبشرة .. منذ الشهر الأول.

أما صنّاع الألعاب فقد سمعنا الكثير عن أن سياساتنا يجب أن تكون مختلفة وأن تميز بين العنف في العالم الحقيقي وعالم الألعاب لذا فإن سياساتنا الجديدة ستكون أقل صرامة تجاه العنف في الألعاب ولكن مع الحفاظ على أولويتنا العالية في حماية الجماهير من العنف الحقيقي..
 

  • تطوير التواصل والارتباط :

عبرت سوزان عن أهمية الالتقاء المباشر بصنّاع المحتوى.. وقد حملت هذه السنة العديد من اللقاءات حول العالم منهم “ألفي ديس” للاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة لأول فيديو قام برفعه على يوتيوب و “مات بات” صاحب أول صانع محتوى متعلق بالألعاب على يوتيوب..

ولمساعدة صناع المحتوى على فهم دليل يوتيوب فإننا سنقوم بتوسيع شهادة التقييم الذاتية في العام القادم لتشمل مئات الألاف من شركاء يوتيوب .. هذا البرنامج الذي سيساعد صناع المحتوى في التقييم الذاتي للفيديوهات ولمعرفة كيف يتوافق الفيديو الخاص بهم مع سياسات الإعلان.. وكلما زادت دقتك في تقييمك الذاتي كلما زادت ثقة النظام بك وهذا لا يمنحك تحكماً أكبر وحسب بل يوفر ملاحظات محددة حول سبب وجود مشاكل في تحقيق الدخل..

سمعنا أيضاً الكثير من الشكاوى من صنّاع المحتوى وأصحاب القنوات حول التغييرات التي نقوم بتطبيقها على المنصة خصوصاً عند عدم وجود مشكلة واضحة والحقيقة أننا نعمل دائماَ على تطوير تجربة يوتيوب ومع كل تغيير فإننا نقوم بعشرات الاختبارات لضمان تجربة ناجحة .. وفي العام الماضي وحده فقد قمنا بحوالي 2500 تحديث ليوتيوب وهذا يعني أن كل ميزة كان يتم تفعيلها بعد تجربتها بنسخ تجريبة لضمان أداء أفضل للمستخدم وصانع المحتوى..

أخيراً فإنني أود الإشارة إلى أننا سنستمر في العمل لدعمكم .. كثير منكم قد شارك في حكايا يوتيوب عن متلازمة الإرهاق التي تصيبه ونحن نقدر ذلك .. كما أننا نشجعكم للعناية بأنفسكم لتكونوا بصحة جيدة..تصلنا الكثير من الرسائل حول أشخاص يرفضون التوقف عن صنع المحتوى وذلك خوفاّ من أن تتأثر قناتهم لذا فقد قام فريق الأنتاج بعمل مسح حول هذا الأمر خلال الست سنوات الماضية وقد تبين أنه ومن خلال ملايين القنوات و في فترات مختلفة من الانقطاعات فإن الحقيقة الثابتة أنه وفي المتوسط فإن القنوات تحصل على مشاهدة أعلى عند عودتها .. لذا في حال كنت بحاجة إلى استراحة فإن معجبيك سيتفهمون ذلك وسيستمعون إلى قناتك لأجلك..

  • الحياة وفق أولوياتنا :

إن أحد أهم أولوياتنا هو أن نقوم بالموازنة بين حماية مجتمعنا وحماية حرية التعبير.. وأحد أكثر الأسئلة الشائعة هو كيف نغير سياساتنا ولماذا يستغرق الموضوع الكثير من الوقت؟

الموضوع ببساطة يستغرق كل هذا الوقت لأنه وفيما وراء المشهد فإننا نقوم بجمع مئات الأشخاص من يوتيوب من أجل الاستشارة إضافة إلى خبراء خارجيين.. وهذا ما حصل بالضبط عندما قمنا بتحديث سياسات خطاب الكراهية على سبيل المثال..
نحن نعمل على ضمان أن تكون سياستنا واضحة في مختلف الثقافات واللغات وعلى أن تكون مفهومة بسهولة للمستخدمين حول العالم ..
كما أننا نسعى للتأكد من أن كل سياسة قابلة للتطبيق بشكل عملي وليست نظرية وحسب.. لذا فإننا قبل تطبيق أي سياسة فإننا نقوم باختبار للتأكد من أن المحتوى دقيق وهو يعبر تماما ً عن الإرشادات الجديدة وإلا فإننا نقوم بإعادة تحريرها وكتابتها من جديد..
حالياً .. نحن نعمل على تحديث دليل سياسات المضايقة وسنقوم بمشاركتكم بكل التحديثات الخاصة بهذا الموضوع ليضاف إلى قائمة التحديثات التي قمنا بها حول سياساتنا كافة..

كما قمنا بتغير المعاملة حول بيانات محتوى الأطفال استجابة منّا إلى لجنة التجارة الفيدرالية الأميركية والمدعي العام بنييويورك
إنه من الباعث على السعادة معرفة  كم نحن أقوياء عندما يقوم صناع المحتوى بأداء عمل جيد حول العالم.. وذلك مثل العملية الملهمة للمساهمة في زرع 20 مليون شجرة بالتزامن مع شهر كانون الثاني – يناير 2020

إنه من الملهم رؤيتكم جميعاّ تقومون بعمل رائع .. استمروا ..

0 Shares:
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You May Also Like